موقع الدكتور عادل بخش استشاري جراحة المناظيروالبدانه المفرطه


    الجفاف والرياضة

    شاطر

    شخصية مستهدفه
    مشرفه عامه
    مشرفه عامه

    عدد الرسائل : 135
    العمر : 38
    اجريت عمليه جراحيه : نعم تحوير
    من اجرى لك العمليه : د. عادل بخش
    الوزن قبل العمليه : 114
    الوزن بعد العمليه : 100
    تاريخ التسجيل : 14/01/2009

    الجفاف والرياضة

    مُساهمة من طرف شخصية مستهدفه في الجمعة يناير 23, 2009 5:45 pm

    السوائل والجفاف:
    الماء عنصر غذائي لأجسامنا، ويدخل بنسبة 70% تقريباً في بناء العضلات وحوالي 75% من أنسجة المخ. ونفقد الماء من أجسامنا يومياً في صور عديدة ومنها التنفس بما يوازى فقد لحوالي كوبين من الماء.
    ومن خلال العرق أيضاً والتبول وإذا لم يتم تعويض هذا الفاقد من الماء فسيتعرض الإنسان للجفاف. ويتصل الجفاف اتصالاً وثيقاً بوصفه أحد المشاكل التي تنجم عن ممارسة إحدى الرياضات بدون الحصول المتوازن عليه لأي شخص وخاصة في الرياضات العنيفة التي تتطلب مجهوداً كبيراً.

    وتبدأ سلسلة الجفاف بحصول الإنسان على كم قليل من الماء وفقد الكثير منه، وبمجرد أن يشعر الجسم أن المخزون من الماء لديه قليل تصل رسالة إلى الكلى بالاحتفاظ بالماء بدلاً من إخراجها (يتضح هذا في لون البول الداكن المركز.
    ويؤدى الجفاف إلى الإمساك والانتفاخ بالمثل، وجفاف الفم واللسان، الشعور بالتعب، نقص الطاقة كما يصاب الإنسان بالشد العضلي.
    وإذا لم تعالج كل هذه الأعراض تتدهور الحالة ليترجم بعد ذلك إلى صدمة تسمى باسم صدمة الحرارة أو نهك الحرارة "Heat exhaustion or Heat stroke"

    والتي تكون أعراضها:
    - الإرهاق.
    - الشعور بالدوار.
    - الغثيان.
    - القيء.
    - الصداع.
    - تنفس قصير وسريع.
    - ارتفاع في درجة الحرارة.
    - سرعة ضربات القلب.
    - عدم القدرة على الانتباه أو فقد الوعي كلية.

    * تجنب الإصابة بالجفاف للرياضي وغير الرياضي:
    - شرب الكثير كم من السوائل.
    - المعدل الموصى بتناوله يومياً لتجنب الإصابة بالجفاف حوالي 224 جرام من السوائل.
    - شرب المشروبات الرياضية (الحليب ، العصائر الطبيعية ، مشروبات الطاقة ، وغيرها من المشروبات التي تحتوي على تراكيز الأملاح المعدنية والفيتامينات) لأنها تحتوى على نسب صوديوم أعلى ولأنها تعطى طاقة كبيرة.
    - تجنب تناول المشروبات الكحولية أو التي تحتوى على كافيين لأن بها مواد تسبب الجفاف.
    - تجنب المشروبات التي تحتوى على كربون لأن الكربون يسبب الانتفاخ والشعور بالامتلاء ويمنع الجسم استفادته من السوائل.
    - ارتداء ملابس فاتحة اللون فضفاضة تمتص العرق.
    - ممارسة الرياضة بعيداً عن أشعة الشمس (في الأماكن التي توجد بها ظل) مع استخدام كريمات ضد الشمس.

    لابد وأن يعي أي شخص أن تجنب الشيء (الجفاف) أسهل من حدوثه وعلاجه، لذا ينصح في الأيام التي بها رطوبة عالية من الممكن أن يدخل الشخص الذي يبذل نشاطاً في جفاف بعد حوالي 15 دقيقة فقط، وإذا عانى الشخص الرياضي وغير الرياضي أياً من الأعراض السابقة فعليه بالتوقف على الفور عن ممارسة النشاط وتناول قسطاً من الراحة في مكان بارد مع شرب السوائل لتعويض الفاقد من الماء
    avatar
    بطه رشيقه
    مشرفة قسم الجراحه
    مشرفة قسم الجراحه

    عدد الرسائل : 75
    العمر : 44
    جنسيتك : السعوديه
    اجريت عمليه جراحيه : نعم تحوير
    من اجرى لك العمليه : د. عادل بخش
    الوزن قبل العمليه : 110
    الوزن بعد العمليه : 70 والحمد لله
    تاريخ التسجيل : 13/01/2009

    رد: الجفاف والرياضة

    مُساهمة من طرف بطه رشيقه في السبت فبراير 14, 2009 8:48 am

    يالله كل ذا

    من جد انا جعلنا من الماء كل شي حي

    حتى للبشره الماء رائع

    من جد ماتوقعت نقص السوائل تسبب كل ذا

    سبحان الله

    سلمت يمينك نورتنينا شخصيه الله ينور عليك

    شخصية مستهدفه
    مشرفه عامه
    مشرفه عامه

    عدد الرسائل : 135
    العمر : 38
    اجريت عمليه جراحيه : نعم تحوير
    من اجرى لك العمليه : د. عادل بخش
    الوزن قبل العمليه : 114
    الوزن بعد العمليه : 100
    تاريخ التسجيل : 14/01/2009

    رد: الجفاف والرياضة

    مُساهمة من طرف شخصية مستهدفه في الأحد مارس 01, 2009 12:08 pm

    يعطيك العافيه بطتنا

    عالمرور العطر

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أكتوبر 21, 2017 2:06 am